»
التصميم و التفكير الابتكاري

التصميم و التفكير الابتكاري

التفكير الابتكاريالابتكار هو إيجاد أفكار وطرق جديدة ومختلفة لحل المشكلات، والمصمم يعمل دائما وابدأ على إيجاد حل لمشكلة تصميمية تؤرقه ولذلك يستخدم التفكير الابتكاري في سعيه لحل هذه المشكلة لخدمة المجتمع وتقديم منتجات مفيدة له، كما انه يحقق ربح من خلال تقديم هذه المنتجات، والعقل الإنساني له جانبيين مختلفين ولكل منهم طريقة في التفكير، واحد هذه الجوانب هو الجانب العقلاني المنطقي، أما الجانب الأخر فهو الجانب الخيالي، والمصمم في سعيه هذا لحل لابتكار تصميمات جديدة يعمل من خلال أسلوبين بالاعتماد على قدرات العقل:

التفكير الوعي: وهو التفكير بشكل عقلاني واعي ودراسة السوق والمستهلك بشكل منطقي ومحاولة ابتكار تصميمات جديدة.

التفكير الغير واعي: وهو هنا يحاول أن يعتمد على عقله الباطن وخياله في ابتكار التصميم، يحاول أن يوجد لنفسه عالم بلا قيود منطقة، ثم يترك لخياله العنان للعمل ومحاولة إيجاد فكرة جديدة قوية.

يقول الخبير الاجتماعي لو كينج: يولد كل فرد تقريبا ولديه قدرة على الابتكار، ولكن قليلين هم من يدركون ذلك ومثل هذه المهارات يتم إهمالها أو عدم استغلالها، فالتفكير الابتكاري هو كل ما يتعلق بالتفكير “خارج النطاق المعتاد” والتخلص من طرق التفكير المألوفة والمجيئ بأفكار جديدة، إنها أحد المبادئ الأساسية لتنمية عملية الإبداع.

كيف يستخدم التفكير الابتكاري في تصميم الازياء؟

في بداية عملية التصميم يجب علي المصمم أن يعتمد أكثر على عقله اللاواعي وعلى خياله في ابتكار التصميمات والسبب في ذلك انه يريد أن يوجد فكرة مبتكرة جديدة، ولو اعتمد في هذه المرحلة علي عقله المنطقي فلن تكون الفكرة مبتكرة ولا جديدة، ويجب علي المصمم في هذه المرحلة إن يحاول الخروج إلى بيئة جديدة مختلفة حتى تنشط تفكيره، الجلوس في الحديقة أو مشاهدة فيلم، أو أي طريقة أخري تساعده على تنشيط خياله، ويجب علي المصمم أن يسجل هذه الأفكار بسرعة على هيئة اسكتشات يمكن الرجوع إليها فيما بعد وتطويرها لتصبح تصميمات فعلية.

أما الجانب الأخر وهو الجانب المنطقي فيسكون أكثر إفادة في المرحلة التالية، عندما تصبح الأفكار جاهزة على هيئة اسكتشات لكنها غير دقيقة أو غير ملائمة، قد تكون غير صالحة للتنفيذ أصلا فهي مجرد أفكار ناتجة عن خيال المصمم، وهنا يبدأ المصمم في التحول إلى التفكير المنطقي لتقييم كل فكرة ومحاولة تطويرها ورسمها بشكل سليم ودقيق لتصبح تصميم نهائي قابل للتصميم

الكاتب: خالد الشيخ

avatar
مصمم ازياء مصري حاصل علي درجة الدكتوراة في تصميم الازياء، واعمل مدرس (دكتور) بكلية الفنون التطبيقية- جامعة حلوان- قسم الملابس الجاهزة، اكتب هنا في موقع فاشونايد، واعتبره ساحة للحوار حول كل ما يخص تصميم وتصنيع الازياء.

اترك تعليقك

يرجي الالتزام بالاداب العامة عند كتابة التعليق
التعليقات المخالفة والتعليقات التي ليس لها علاقة بموضوع المقالة يتم حذفها.
بريدك الالكتروني لن ينشر
التعليقات تراجع اولا قبل عرضها
البيانات المطلوبة مشار اليها بـ *

*