»
تسويق وتجارة

مواضيع القسم: تسويق وتجارة

انشاء براند ملابس

براند ملابسفي التسويق يعتبر كل براند ملابس (العلامة التجارية) وسيلة للتعرف علي المنتج وتمييزه وسط باقي المنتجات الموجودة في السوق، بحيث يمكن للمتسوق ان يتوقع مستوي معين من الجودة عند شراء المنتجات التي تعمل هذه العلامة التجارية (البراند) وكذلك مستوي الأسعار وشكل التلبيس، بالإضافة الي توقع وصول المنتجات التي تتماشي مع الموضة عند بعض العلامات التجارية قبل غيرها.

وابسط شكل لإنشاء العلامة التجارية في مجال الملابس (او غيره) يكون بتمييز المنتج او البائع عن المنافسين بأي طريقة، سواء طريقة التغليف او مكان البيع، لكن الأسلوب الأقوى في انشاء العلامات التجارية يكون من خلال وضع تيكت العلامة التجارية على قطع الملابس نفسها مع مراعاة بعض النقاط التي يجب مراعاتها اولا. باقي الموضوع

مشاكل تقليد الملابس في السوق المصري

تقليد الازياءمن الممارسات الشهيرة في صناعة الملابس الجاهزة هي تقليد الملابس التي ينتجها الاخرين، لدرجة انه يعتبر من أصول الصناعة ان يذهب صاحب المصنع الي أحد المحلات في داخل مصر او خارجها ليقوم بشراء عينات من المنتجات التي تعجبه ثم يكلف العاملين معه في المصنع بتقليدها، وللأسف ان أصحاب هذه المصانع (وهم كثير) يعتبر ان هذا هو الطبيعي لانه للأسف عندما سأل كثير من العاملين في هذه الصناعة اقنعوه ان هذا هو الأفضل.

اضرار تقليد الملابس

لكن هذه التصرفات خاطئة وضارة لكل من المنتج والمقلد وحتى المستهلك والسوق، واضرار تقليد الملابس هي: باقي الموضوع

رضا عملاء محل الملابس

عملاء محل الملابس

اهم الأشخاص في الكون بالنسبة لمدير المحل هم عملاء محل الملابس الجاهزة الذي يديره، نحن كلنا نعمل في صناعة الملابس فقط لكي يرض عننا هؤلاء العملاء والطبيعي أننا نبذل كل طاقتنا فقط لكي نلبي لهم كل رغباتهم وان نحاول توفير كل ما يحتاجونه من ملابس بسعر معقول.
هذا هو المنطقي والمعقول وكل مدير محل ملابس ناجح يعرف بكل تأكيد انه بدون عملاء المحل وبدون رضاهم أيضا سيصبح هذا المحل مجرد مساحة فارغة لا قيمة له، هذا في حالة استمراره أصلا لأنه تلقائيا سيغلق بعد شهر أو بضعة أشهر بسبب الخسائر التي يسببها، فما قيمة أي محل في الدنيا بدون وجود زبائن راضين عنه ويشترون منه.
فكيف يمكنك تحقيق رضا الزبون؟ وما هي حقوقه علي صاحب المحل؟ باقي الموضوع

ماركة الملابس

محل ماركةيفضل الكثير شراء الملابس لها ماركة معروفة ويتبعدون دائما عن الملابس الغير معروفة الماركة “العلامة التجارية”، رغم ما يعنيه هذا من دفع الكثير من الأموال في شراء منتج واحد معروف الماركة قد يمكن شراء أكثر من ثلاثة او أربعة منتجات اخري بنفس الشكل لكنها مجهولة الماركة.

في بداية القرن العشرين لجأ أصحاب شركات الملابس الجاهزة، مثل الكثير من الشركات الأخرى الي فكرة العلامة التجارية (ماركة) لتميز منتجاتهم من الملابس عن الملابس الأخرى المجهولة، ونتيجة لهذا فقد أصبح التعرف على الملابس الاصلية أسهل، فانت تري إعلانات اديداس في كل مكان، في المجلات وفي وسائل الميديا وكذلك في إعلانات الطرق، وعندما تذهب الي محل ملابس رياضية وتري نفس الماركة موجودة هناك فانت تميزها بسرعة وتتعرف عليها بل وتفترض فيها الجودة بدون حتى ان تقترب منها، وهذه هي الفكرة الأساسية من وجود العلامات التجارية (الماركات). باقي الموضوع

 صفحة 1 من 3  1  2  3 »