رسم باترون الملابس

الملابس التي نرتديها تتكون من قطع من القماش متصلة ببعضها عن طريق الحياكة، وهذه القطع يتم قصها علي شكل محدد ليناسب مقاسات الجسم، وحسب ما يراه مصمم الازياء، ورسم باترون الملابس هو الخطوة الاولي التي يمكن علي اساسها بداية تنفيذ الملابس.

رسم باترون الملابس هو وضع الخطوط التي تمثل مقاسات الجسم، حتي يمكن قص القماش علي اساسها، وباترونات الملابس عبارة عن قطع متعددة، مثل الكورساج وهو الجزء العلوي من الجسم بدون اكمام، وكذلك الكم، والبنطلون والجيبة، بالإضافة الي الاكوال.

اما بالنسبة لباقي الباترونات مثل باترون الفستان او العباية او البلوزة فلا فيتم رسم باترون الجزء المناسب “الكورساج” ثم تعديله بحيث يصبح شكله مثل الشكل المطلوب، بمعني ان مصمم الازياء يجب عليه رسم الباترونات الاساسية ومن خلاله يمكنه التعديل لتصبح بأي شكل يريده.

رسم باترونات الملابس عملية هندسية في المقام الاول، فخلال رسم البترون سيقوم المصمم برسم خطوط رأسية وأفقية ومنحنية، بالاضافة الي حساب المقاسات وعمليات طرح وقسمة، الا ان المصمم يجب ان يكون قادرا علي الابتكار، والتخيل اثناء رسم الباترون فيجب عليه يتنبأ بشكل الباترون بعد التنفيذ، حتي يمكنه رسم باترون سليم وناجح.

باقي الموضوع

ادارة تصميم الازياء

لمناقشة مفهوم ادارة تصميم الازياء يجب ان نتعرف اولا علي الادارة، ومهمة الإدارة بشكل عام هو انجاز الإعمال عن طريق استخدام القوى العاملة والمواد والآلات والأدوات والأموال وطرائق العمل أحسن استخدام وبشكل فعال حتى يمكن انجاز المهمة أو الغرض التي تسعى المنظمة إلي تحقيقه.

كما عرفت الإدارة “بأنها تحقيق للغايات التنظيمية بكفاءة وفاعلية من خلال التخطيط، التنظيم، التوجيه، مراقبة الموارد التنظيمية” ويختلف شكل الدور الإداري في المستويات الإدارية المختلفة حيث يأخذ المديرون في الإدارة العليا قرارات التخطيط الاستراتيجي، بينما يعمل مديرو الإدارة الوسطى على تنفيذ البرامج والخطط المقدمة من الإدارة العليا، كما يقوم المديرون التنفيذيون بمسؤولية مراقبة نشاطات العمل اليومي، علما أن كل مستوى إداري يحتاج إلي معلومات ونظم مختلفة عن المستوى الأخر.

باقي الموضوع

اهمية الازياء

 للموضة والازياء اهمية كبيرة في الحياة، حيث ان الازياء تعبر عن الثقافة القيم في المجتمع، والازياء ضرورة للحياة، واسلوب للتعبير عن الذات، وتحتل الأزياء مساحة كبيرة في حياة البشر إذ لم تعد أهميتها تقتصر على كونها مجرد ملابس تؤدي مهام ضرورية فحسب, بل أصبحت أبعد من ذلك بكثير.
ونلخص أهمية الأزياء بما يلي :
  • التميز الرمزي والطبقي بين افراد المجتمع

 مثل تمييز رجال الشرطة والاطباء، او الانتماء لطبقة معينة مثلا ملابس طلبة الجامعة تساعد علي اندماج الطلبة مع بعضهم.

  • الحاجة إلى الاحتشام:

فقد قال الرسول الكريم – صلي الله عليه وسلم:-

“الحمد لله الذي كساني ما أواري به عورتي وأتجمل به في حياتي”

باقي الموضوع

اخطاء مصممي الازياء السبعة

اخطاء مصممي الازياء تتنوع وتتعدد وترجع الي عدم الفهم لاهمية تصميم الازياء ولا دوره في الححفاظ علي هوية المجتمع وتلبية حاجات المستهلكين، مثلا ما ااهمية تصميم الازياء في مجتمع مثل مصر؟ الناس بحاجة الي تصميمات ازياء جديدة وعصرية تناسبهم وتنتمي الي ثقافتهم، وعلي مصمم الازياء ان يلبي هذه الحاجات من خلال افكاره الجديدة.
كما ان بعض مصممي الازياء لا يعترف بأنه جزء من منظومة كبيرة سواء كان في المصنع او الاتيليه، وهذه المنظومة لها قوانينها التي يجب ان يتبعها المصمم، حتي يمكنه تنفيذ افكاره ورؤيتها تنتشر في المجتمع، فالتصميم علي الورق فقط لا يكفي المصمم، بل يجب ان يراه في الشارع يرتديه الناس حتي يحس بقيمة عمله.وهذه قائمة بأكثر اخطاء مصممي الازياء التي من الممكن ان نراها منتشرة بينهم: