صفات صاحب مشروع الملابس الناجح- ج2

صفات صاحب مشروع الملابس الناجح- ج2

هذا الموضوع هو استكمال للموضوع السابق وكان بعنوان صفات صاحب مشروع الملابس الناجح- ج1 واليوم نستكمل باقي العوامل التي تساعدك علي تاسيس مشروعك الناجح بإذن الله.

مؤسس مشروع الملابس يقبل النقد البناء والرفض المسبب:

صاحب مشروع الملابس الناجح مبتكر ومبدع ودائما  في طليعة مجال صناعته، ولذلك فهو يعدل في اهدافه إذا ما شعر إن النقد بناء ومفيد لمشروعه، أما إذا شعر بعكس ذلك فهو يتجاهل هذا النقد ويعتبره نظره تشاؤميه لا ينبغي وضعها  في الاعتبار، إن صاحب مشروع الملابس يعرف أن الرفض والمعوقات جزء من أي عمل جديد، .ويتعامل مع ذلك بالصبر والمثابرة والدراسة.

مؤسس مشروع الملابس ذو عقل متفتح :

من المهم أن يكون صاحب مشروع الملابس متفتح العقل خصوصا إذا تلقى نصيحه، يجب أن يضع أي نصيحه موضع الدراسة قبل أن يقبلها ويرفضها، بل ويجب عليه أن يبحث عنها أينما وجدت، خاصة إذا كانت ستساعد على تحسين مشروعه الجديد وتوجهه الى الطريق الصحيح.

مؤسس مشروع الملابس واقعي:

لا تعيش  في حلم إنك ستصبح غنى بسهوله خلال أسابيع قليله، إذا كان الثراء السريع هو حلمك في الحياه ,لن تنجح أبدا وإذا نجحت سيكون عمر هذا النجاح قصير، صاحب مشروع الملابس عليه أن يدرك إنه لكي يحصل على دخل أعلى من أي شخص متوسط الدخل عليه العمل بجديه وبذكاء أكثر من هذا الشخص ولوقت أطول مما يعمله.

مؤسس مشروع الملابس الناجح يجيد التواصل مع الاخرين:

إجاده التحدث بلباقة وفهم احتياجات العملاء هي أهم أساسيات تسويق الملابس، كذلك يجب ان تكون أمينا اثناء تقديم منتجاتك حتي تضيف لرصيدك من ثقة الناس فيك وفي منتجاتك، لان المنتجات السيئة التصنيع تظهر عيوبها سريعا مما يخصم من رصيد الثقة الذي تسعي لتكوينه لدي العملاء.

مؤسس مشروع الملابس يحب المغامرة:

يجب أن تتحلى بهذه الصفة إذا أردت أن تصبح صاحب مشروع ملابس ناجح، إن بدأ مشروع يعتبر مغامرة كبيره في حد ذاته، كما يتطلب ذلك اتخاذ قرارات فيها قدر من المغامرة تتماشى مع النتائج، المغامرة مكون أساسي في شخصيه اصحاب المشاريع، فهو يعرف ان الفرصة تأتى من خلال المغامرة المحسوبة.

مؤسس مشروع الملابس يمتلك الخبرة والدراية:

يجب أن تبدأ عملك  في مجال الملابس الجاهزة الذى تجيده ولك اهتمام به، فالخبرة في مجال الفساتين تختلف الي حد ما عن ملابس العمل، وصناعة التي-شيرت تختلف تماما عن صناعة القميص الرجالي، لا تتورط  في مشروع لا تعرف عنه شيء أو معلوماتك ضئيلة جدا، سيكون هذا خطأ يصعب إصلاحه، وهذا ليس معناه أن تكون خبير في كل صغيرة وكبيرة لأنك لن تستطيع، بل يمكنك أن تستعين بأشخاص مؤهلين  ليساعدوك فيمالا تعرفه.

مؤسس مشروع الملابس يجب أن يكون منظما:

من أجل استغلال أمثل للوقت يجب أن يجيد فن إدارة الوقت، إنك لن تستطيع إنجاز كل شيء  في وقت واحد ولكن مع ترتيب الأولويات ووضع خطه زمنيه دقيقه لكل عمل ستؤديه، وبهذا التنظيم ستنجز الكثير  في وقت أقل من المتوقع، يجب أيضا أن تضع كل شيء  في مكانه حتى تجده بسهوله ودون إضاعة للوقت.

مؤسس مشروع الملابس يقدم منتج أو خدمه بسعر واقعى:

إذا أردت أن تنتشر الملابس التي تنتجها ويمتلئ بها السوق ويقبل عليها المشترون, فيجب ان تكون هذه الملابس ذات تصميم جيد يرغبه المستهلك ولاحظ ان اعجباك بالتصميم والمنتج لا يعني اعجاب الناس به، حيث ان بعض المصممين يظن انه يصمم لنفسه وان ما يعجبه يجب ان يعجب المستهلك وهذا غير صحيح، كما يجب ان تضع التكلفة والربح موضع الاعتبار، وكذلك السعر النهائي للمنتج.

مؤسس مشروع الملابس مقتصد :

إن من يحلم أن يكون صاحب مشروع ملابس عليه أن يدخر بشده ليسدد إيجار المكان أو شراء الاقمشة  ودفع الأجور أو أي مصاريف أخرى عند بدأ المشروع، إذا كنت تثق  في مشروعك وما ستنتجه عليك أنت أن توفر المبلغ المطلوب، عليك مثلا ان تؤدى ثلاثة أعمال  في اليوم لتدخر, عليك أن تعمل لساعات طويله حتى ترفع من رصيدك لتبدأ مشروعك.

الكاتب: خالد الشيخ

avatar
مصمم ازياء مصري حاصل علي درجة الدكتوراة في تصميم الازياء، واعمل مدرس (دكتور) بكلية الفنون التطبيقية- جامعة حلوان- قسم الملابس، اكتب هنا في موقع فاشونايد، واعتبره ساحة للحوار المتبادل مع المهتمين بهذه الصناعة حول كل ما يخص تصميم وتصنيع الملابس والازياء.
11 تعليق علي الموضوع
  1. يقول خالد الحند:

    مساء الخير دكتور خالد انارعندي مشغل فساتين وجلابيات وعندي شك وتطريز بالكمبيوتر وتطريز اليدوي وأريد الانتشار في السوق العربي ماذا افعل وهذا رقم تليفوني 0097455129212

    وشكرا للدكتور العظيم

  2. يقول هيثم حسين:

    انا احب مجال الملابس لكن عاوز اخد دورة كاملة وتكون وافية عشان اقدر ابدا شغل في المجال ده

    1. يقول خالد الشيخ:

      ممكن تقرأ الموضوع ده دورة تصميم الازياء.

  3. يقول Hassan:

    السلام عليكم يادكتور خالد أباً مجرد مبتدئ يحلم بأنه يصبح مصمم أزياء ولاكني لازلت في البداية بدون التخصص في الأزياء ف بدأت تصاميمي رسما فقط. فماهي الخطوة التأليه بعد السكيتش؟ وسؤال اخر كيف ابحث عن الأقمشة والمواد اللازمة للتصميم!؟

    1. يقول خالد الشيخ:

      الخطوة الثانية هي تحويل الاسكتش الي منتج حقيقي وتسويقه، وده يشمل اختيار القماش وعمل الباترون وقصه وخياطته.
      الاقمشة تلاقيها في الوكالة هتلاقي كل المستويات هناك.
      مواد التصميم لو تقصد الورق والالوان موجودة في المكتبات الكبيرة، سمير وعلي، المعايرجي، الوان وغيرها.

  4. يقول مدام نرفانا:

    السلام عليكم اتمنى ان حد يفيدنى فى دراسة جدوى لمشروع مصنع رجالى ومن اين اشترى القماش الكاجوال وكيف ابدا

    1. يقول خالد الشيخ:

      دراسات الجدوي ينفذها المحاسبين هم ادري بها وهذا عملهم، هي حساب للتكاليف الثابتة والمتغيرة للمشروع وحساب ارباحه.
      الاقمشة الكاجوال بشكل عام موجودة في الازهر بمنطقة التربيعة.

  5. يقول noha:

    حضرتك ذكرت ان يكون التصميم جيد يبلى رغبة المستهلك , كيف اعرف رغبة المستهلك وكيف اختبر ملائمة التصميم لرغبة المستهلك

    1. يقول خالد الشيخ:

      دراسة السوق وبحوث التسويق، وهو علم يدرس بكلية التجارة.
      ومسئول التسويق يوفر هذه المعلومات للمصمم.

  6. السلام عليكم دكتور خالد …. انا فخور جدا بيك انا عندى مشروع ملابس ناجح الحمد لله وتشرفت بانى اكون اول مصنع ملابس محجبات فى مصر يصدر الى تركيا ….بعد بحث طويل على النت لم اجد الى موقعك الجميل واتمنى التعاون معك …واتمنى زيارة حضرتك لصفحتى على الفيس بوك http://www.facebook.com/mlameh10 مع اطيب الامانى بالتوفيق

  7. يقول Essie X. Best:

    من المهم أن يكون صاحب مشروع الملابس متفتح العقل خصوصا إذا تلقى نصيحه، يجب أن يضع أي نصيحه موضع الدراسة قبل أن يقبلها ويرفضها، بل ويجب عليه أن يبحث عنها أينما وجدت، خاصة إذا كانت ستساعد على تحسين مشروعه الجديد وتوجهه الى الطريق الصحيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعجبك الموقع؟

صفحتنا علي فيسبوك

تواصل معنا...

هل تبحث عن موضوع معين؟

اعضاء فاشونايد

في نهاية سنة 2011 انشأنا موقع فاشونايد، واليوم قد اكملنا 8 سنوات ونحن نكتب هذه المقالات الدورية للمساهمة في تعليم تصميم الازياء والنقاش الجاد حول صناعة الملابس الجاهزة أيضا، حتي يجد كل مصمم أزياء مكانا ليقرأ ويثقف نفسه ويتعلم الجديد، او حتي ليفيد الاخرين بتجاربه ويناقش معهم مشاكله ومشاكلهم، وندعوك لتصفح الموقع وقراءة المواضيع عن الموضة والازياء وغيرها من المواضيع التي تناقش صناعة الملابس ، والتي نتمني ان تعجبك وان تفيدك في عملك، وإذا أعجبك موضوع أو كان لديك استفسار يمكن التعليق على الموضوع، كما يمكنك استخدام خاصية البحث لإيجاد المواضيع التي تهمك.

الابتكار والتجديد هو روح هذه الصناعة وتقديم المنتجات المميزة والمختلفة هو جوهر عمل المصمم، وفي عالم الموضة يتطلب تصميم الأزياء مهارات في البحث عن الأفكار الجديدة وابتكارها، كما يتطلب ان يكون المصمم علي دراية بالسوق والمستهلك، والاهم ان يكون قادرا على تحقيق أفكاره فهو متمكن من طرق إعداد باترون الملابس ويمكنه اعداد باترونات الملابس التي يصممها، فهو يعرف ان تصميم الأزياء يظل مجرد فكرة اذا لم يتم تنفيذه فعليا

تصميم الازياء

تعليم تصميم الازياء

الفهوم العملي والواقعي لتصميم الازياء انه مهارة ابتكار الأفكار الجديدة التي تخدم المجتمع بتقديم ما يناسب ثقافته وعاداته ونمط الحياة فيه، كما يساعد علي إقامة المشروعات وتوفير فرص عمل للشباب بدلا من استيراد الملابس من البلاد الأخرى بكل تكاليفها وعيوبها،وتدور مواضيع فاشونايد حول الازياء ومفهوم التصميم وصناعة الموضة بشكل عملي واقعي وبالأسلوب الذي يساعد المصممين المبتدئين على العمل في صناعة الملابس وإنشاء بيوت ازياء مصرية عالمية، تهتم بقيمة الموضة النابعة من الثقافة، وتخدمها، وليس مجرد موضة تابعة تقلد ما يبتكره الأخرين

ولهذا نؤمن أن الموضة والازياء ضرورة لأي شعب واي ثقافة طالما أنها نابعة من ثقافة هذا الشعب، وتلبي احتياجاته وتفي بمتطلباته، كما نقدم من خلال الجمعية العربية دورات تعليم تصميم الازياء ودورات اعداد الباترون وكذلك دورات تعليم الخياطة للمبتدئين التي أفادت الكثيرين في تحقيق حلمهم، وساعدت الكثيرين علي تأسيس مشروع الملابس الجاهزة الناجح الذي أفاد أصحابه كما وفر فرص العمل لآخرين غيرهم.

نساعد المصمم علي النجاح

ومصمم الأزياء يستطيع تشغيل ماكينات الخياطة ويعرف الفرق بين كل مكنة والأخرى، وحتي ولو لم يكن مضطرا لتشغيلها بنفسه، كما انه يعرف أنواع الاقمشة والخامات التي تصنع منها، وكذلك الفرق بين صفات كل قماشة والأخرى، وقبل كل هذا مصمم الأزياء يمتلك ذوق راقي يعجب الناس، ويجتهد في عمله حتي يطور من ذاته فهو يعتبر تصميم الأزياء هوايته وعمله وليس مجرد وظيفة يؤديها مثل اي وظيفة اخري، فلا توجد حدود للنجاح في عالم الازياء.

لدينا فكر مختلف لاننا نعمل في مجال الموضة التي تتغير كل يوم وهذه هي طبيعتها مما يفرض علي مصمم الازياء أن يسعي بشكل دائم نحو تقديم الجديد والمبتكر، ومع مرور السنين تحولت الموضة إلى صناعة كبيرة يعمل فيها الألاف من مصممي الازياء ومعهم ملايين من العمال والفنيين لتقديم هذه المنتجات الجديدة إلى المستهلك. وبهذا أصبح التصميم هو المحرك الأساسي لهذه الصناعة، وإذا كان هناك نقص في تصميم الازياء في السوق المصري مما يعتبر مشكلة بالنسبة للمستهلك، لكنه يعتبر ميزة بالنسبة لصاحب مشروع الملابس الذي يسعي إلى تقديم منتجاته المتميزة فهذا هو الوضع المثالي لأي مشروع جديد يسعي للنجاح، ولكي يستطيع المصمم أن ينجح في تصميم ازياء تخدم المجتمع يحتاج إلى تجهيز نفسه بالمعرفة والمهارات الضرورية لتنفيذ تصميماته، ولهذا يوجد فرق كبير بين مصمم ازياء يرسم أشكال جميلة ومصمم اخر يعرف كيف ينتج منتجات جميلة، والتصميم إذا ظل محبوسا فوق الورقة ولم يتحول إلي منتج فلا قيمة فعلية له.