اساسيات تصميم ملابس الاطفال

اساسيات تصميم ملابس الاطفال

ملابس الاطفالتلعب ملابس الاطفال درا هاما في سلامة نموهم تتعدي مجرد الشكل الجميل، حيث تعتبر الملابس تأشيرة دخول الطفل الي مجتمعه الصغير لللعب والمرح مع اصدقائه، والتفاعل الاجتماعي معهم في جو من الثقة بالنفس، مما يعزز هذه القيم عند الاطفال وينميها ابتداء من سنواتهم الاولي، ولهذا يجب أن تتناسب ملابسهم مع التغيرات التي تصاحب كل مرحلة من مراحل النمو حتى تفي باحتياجاته النفسية والعضوية، وهناك متطلبات يجب على المصمم إدراكها ومراعاتها في انتاجه حتى يفي بالغرض المطلوب، وبالتالي يحقق له النجاح هو ومن معه سواء الشركة التي يعمل بها او المحل الذي يبيع منتجاته او تاجر التجزئة الذي يسوقها، وكل هؤلاء يهدفون الي زيادة البيع، والمصمم مثلهم سواء كان مستقل يعمل لحساب نفسه او الغير وهو بالطبع يتمني نجاح وانتشار تصميماته، ولذلك يجب عليه مراعاة توافر العوامل التالية:

الأمان: فلا يجب ان تكون سريعة الاشتعال، والا تحتوي على نسبة مرتفعة من المواد الصناعية، كما يجب الا تحتوي على أجزاء سهلة الفك والبلع، او أجزاء يمكن ان تجرح الجسم، مثل السوست النحاسية.

وكذلك الاربطة حول الرقبة يجب مراعاة الا تتسبب في الاختناق لا قدر الله.

عدم استخدام مواد قابلة للتحلل في الفم، مثل النحاس او البلاستيك، لأنها مواد سامة (النحاس الصدئ قاتل).

الراحة: ملابس الطفل يجب أن تكون واسعة بشكل مناسب، فإذا كانت ضيقة في بعض المناطق “سكيني” تسبب ازعاج، اما إذا كانت واسعة جدا، وبها ياقات وأربطة كثيرة فسوف تعيق الحركة أيضا، وخامة القماش نفسها لها دور في الإحساس بالراحة.

الاقمشة: الخامات القطنية تلائم اجسامهم، فهي ناعمة وصحية لا تؤذي الجلد وتلائم رقة جسمه، لينة الملمس، وقادرة على امتصاص العرق، سهلة التنظيف الغسيل والتجفيف، ذات ألوان ثابتة.

الألوان: الألوان الفاتحة الزاهية مناسبة لحديثي الولادة، والألوان الأغمق مفضلة عند بداية في الحركة.

شكل الملابس: بسيط، ومريح ولا يعيق الحركة، سهل الارتداء والخلع وتجنب الأشرطة الكثيرة التي قد تخنق الطفل. تسما له بالتعامل مع القطع كإمكانية فك الأزرار، والخصر المطاطي عندما يحتاج إلى دخول الحمام، أو خلع وارتداء، واضافة الجيوب الكثيرة ذات الاشكال الجذابة.

الطباعة والزخرفة: يفضل الأطفال عادة الاقمشة المطبوع عليها صور الحيوانات وأشكالها، وتصميم الازياء وباترون الملابس" href="http://www.fashionied.com/%d8%af%d9%88%d8%b1%d8%a9-%d8%aa%d8%b5%d9%85%d9%8a%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%b2%d9%8a%d8%a7%d8%a1/">تصميمات الزهور الصغيرة والمقلمات والمربعات، على أن تكون دقيقة صغيرة الحجم أيضاً، وان تكون الوانها صريحة وبسيطة بدون ظلال وتدريجات.

العمر الاستهلاكي: إضافة الاستك عند خط الوسط حتى يمكن استخدام الملابس لمراحل عمرية اوسع قليلا، فيمكن استخدامها لسنتين او أكثر، وتتحقق نفس الفكرة بتصميمات السالوبيت.

يتحرك الطفل كثيرا ويقع أكثر على ركبتيه والكوعين، ويمكن إضافة تقويات في هذه الأماكن للحفاظ على الملابس.

اختيار اجزاء الملابس مثل السوستة والزرار، واللواصق (الكوتشي) من خامات جيدة لا تستهلك بسرعة.

الكاتب: خالد الشيخ

avatar
مصمم ازياء مصري حاصل علي درجة الدكتوراة في تصميم الازياء، واعمل مدرس (دكتور) بكلية الفنون التطبيقية- جامعة حلوان- قسم الملابس، اكتب هنا في موقع فاشونايد، واعتبره ساحة للحوار المتبادل مع المهتمين بهذه الصناعة حول كل ما يخص تصميم وتصنيع الملابس والازياء.
2 تعليقان علي الموضوع
  1. يقول Nany:

    السلام عليكم، دكتور خالد .. لدي حس فني عالي في تصميم الأزياء وتنسيقها ولدي اطلاع ع أنواع الأقمشة أرسم التصاميم ولكن ليس كالمحترفين أو من درس مجال التصميم إنما بشكل مبسط وأرغب بعمل مشروع منزلي حيث اقوم بتصميم أزياء الأطفال -البنات تحديدا- وتوفير الخامات وتنفيذ التصميم لكن من خلال شخص آخر حيث أني لا أجيد الخياطة وليس من اهتماماتي ، فأرغب بمعرفة ماهي الأساسيات التي يجب علي الاهتمام بها واعدادها قبل البدء علماً بأن رأس مالي محدود جداً وسيكون بإذن الله هذا مصدر دخلي الوحيد فأرجو مساعدتي باقتراحات أو دراسة معينه أو ترشيح كتب تختص في هذا المجال.. ولكم جزيل الشكر.

    1. يقول خالد الشيخ:

      الاساسيات في التصميم كما هي مذكورة في الموضوع.
      اما لو تقصدين التاسيس فأظن ان راس مالك هو ذوقك وافكارك الجيدة وانت بحاجة الي توصيلها الي العاملين في المراحل التالية، ويمكنك رسمها بشكل بسيط بحيث تشرحيها لهم ويتمكنون من تنفيذها لك حسب تصورك.
      ويمكنك تنفيذ تصميماتك في مصنع صغير وتسويق الانتاج في المحلات القريبة.
      اما بالنسبة للدراسات فانصحك بمكتبة كلية الفنون التطبيقية ومكتبة كلية الاقتصاد المنزلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعجبك الموقع؟

صفحتنا علي فيسبوك

تواصل معنا...

هل تبحث عن موضوع معين؟

اعضاء فاشونايد

في نهاية سنة 2011 انشأنا موقع فاشونايد، واليوم قد اكملنا 8 سنوات ونحن نكتب هذه المقالات الدورية للمساهمة في تعليم تصميم الازياء والنقاش الجاد حول صناعة الملابس الجاهزة أيضا، حتي يجد كل مصمم أزياء مكانا ليقرأ ويثقف نفسه ويتعلم الجديد، او حتي ليفيد الاخرين بتجاربه ويناقش معهم مشاكله ومشاكلهم، وندعوك لتصفح الموقع وقراءة المواضيع عن الموضة والازياء وغيرها من المواضيع التي تناقش صناعة الملابس ، والتي نتمني ان تعجبك وان تفيدك في عملك، وإذا أعجبك موضوع أو كان لديك استفسار يمكن التعليق على الموضوع، كما يمكنك استخدام خاصية البحث لإيجاد المواضيع التي تهمك.

الابتكار والتجديد هو روح هذه الصناعة وتقديم المنتجات المميزة والمختلفة هو جوهر عمل المصمم، وفي عالم الموضة يتطلب تصميم الأزياء مهارات في البحث عن الأفكار الجديدة وابتكارها، كما يتطلب ان يكون المصمم علي دراية بالسوق والمستهلك، والاهم ان يكون قادرا على تحقيق أفكاره فهو متمكن من طرق إعداد باترون الملابس ويمكنه اعداد باترونات الملابس التي يصممها، فهو يعرف ان تصميم الأزياء يظل مجرد فكرة اذا لم يتم تنفيذه فعليا

تصميم الازياء

تعليم تصميم الازياء

الفهوم العملي والواقعي لتصميم الازياء انه مهارة ابتكار الأفكار الجديدة التي تخدم المجتمع بتقديم ما يناسب ثقافته وعاداته ونمط الحياة فيه، كما يساعد علي إقامة المشروعات وتوفير فرص عمل للشباب بدلا من استيراد الملابس من البلاد الأخرى بكل تكاليفها وعيوبها،وتدور مواضيع فاشونايد حول الازياء ومفهوم التصميم وصناعة الموضة بشكل عملي واقعي وبالأسلوب الذي يساعد المصممين المبتدئين على العمل في صناعة الملابس وإنشاء بيوت ازياء مصرية عالمية، تهتم بقيمة الموضة النابعة من الثقافة، وتخدمها، وليس مجرد موضة تابعة تقلد ما يبتكره الأخرين

ولهذا نؤمن أن الموضة والازياء ضرورة لأي شعب واي ثقافة طالما أنها نابعة من ثقافة هذا الشعب، وتلبي احتياجاته وتفي بمتطلباته، كما نقدم من خلال الجمعية العربية دورات تعليم تصميم الازياء ودورات اعداد الباترون وكذلك دورات تعليم الخياطة للمبتدئين التي أفادت الكثيرين في تحقيق حلمهم، وساعدت الكثيرين علي تأسيس مشروع الملابس الجاهزة الناجح الذي أفاد أصحابه كما وفر فرص العمل لآخرين غيرهم.

نساعد المصمم علي النجاح

ومصمم الأزياء يستطيع تشغيل ماكينات الخياطة ويعرف الفرق بين كل مكنة والأخرى، وحتي ولو لم يكن مضطرا لتشغيلها بنفسه، كما انه يعرف أنواع الاقمشة والخامات التي تصنع منها، وكذلك الفرق بين صفات كل قماشة والأخرى، وقبل كل هذا مصمم الأزياء يمتلك ذوق راقي يعجب الناس، ويجتهد في عمله حتي يطور من ذاته فهو يعتبر تصميم الأزياء هوايته وعمله وليس مجرد وظيفة يؤديها مثل اي وظيفة اخري، فلا توجد حدود للنجاح في عالم الازياء.

لدينا فكر مختلف لاننا نعمل في مجال الموضة التي تتغير كل يوم وهذه هي طبيعتها مما يفرض علي مصمم الازياء أن يسعي بشكل دائم نحو تقديم الجديد والمبتكر، ومع مرور السنين تحولت الموضة إلى صناعة كبيرة يعمل فيها الألاف من مصممي الازياء ومعهم ملايين من العمال والفنيين لتقديم هذه المنتجات الجديدة إلى المستهلك. وبهذا أصبح التصميم هو المحرك الأساسي لهذه الصناعة، وإذا كان هناك نقص في تصميم الازياء في السوق المصري مما يعتبر مشكلة بالنسبة للمستهلك، لكنه يعتبر ميزة بالنسبة لصاحب مشروع الملابس الذي يسعي إلى تقديم منتجاته المتميزة فهذا هو الوضع المثالي لأي مشروع جديد يسعي للنجاح، ولكي يستطيع المصمم أن ينجح في تصميم ازياء تخدم المجتمع يحتاج إلى تجهيز نفسه بالمعرفة والمهارات الضرورية لتنفيذ تصميماته، ولهذا يوجد فرق كبير بين مصمم ازياء يرسم أشكال جميلة ومصمم اخر يعرف كيف ينتج منتجات جميلة، والتصميم إذا ظل محبوسا فوق الورقة ولم يتحول إلي منتج فلا قيمة فعلية له.