طباعة العقد والربط

طباعة العقد والربط

الطباعة بالعقد والربطهي طريقة قديمة جداً في زخرفة القماش، فالمعروف ان طباعة العقد والربط طريقة منتشرة في جميع أنحاء العالم ويمكن تحويرها لتناسب انتاج كميات من القماش الذي يشبه الاشكال الناتجة عن اسلوب العقد والربط لكن يتم انتاجه عن طريق طباعة اشكال العقد والربط عليه، وقد استخدم القدماء المصريون طريقة العقد والربط منذ أكثر من سبعة ألاف عام، فقدم الفنانين الأزياء الملونة بهذه الطريقة، وفي بادئ الأمر كان استعمال الأقمشة المزخرفة بالعقد والربط مقتصر على طبقة النبلاء والكهنة وكانت من الحرير الغالي الثمن، بعد ذلك أصبح من الممكن طباعة الاقمشة القطنية بطريقة العقد والربط، وبهذا اصبح هذا النوع من الاقمشة أرخص وأكثر انتشارا.

وتعتبر وسط اسيا وخاصة الهند من الدول الرائدة في مهارات الطباعة بالعقد والربط، وتستخدم الأقمشة المصنوعة من خامة القطن والحرير، وكذلك دول اخري مثل اندونيسيا ونيبال وباكستان وكذلك غرب افريقيا.

فكرة الطباعة بالعقد والربط

يستخدم الربط كوسيلة لعزل القماش أو أجزاء منه عن الصبغة، فعند لف القماش وربطه بالخيط، تصبح بعض الأجزاء محمية من وصول الصبغة اليها، وبالتالي عند وضع القماش في حمام الصبغة تصل الصبغة الي معظم أجزاء القماشة، وتعجز عن الوصول الي الأماكن المحمية، وبالتالي تظهر اشكال ملونة على سطح القماش، والصباغ المحترف يمكنه التحكم في هذه الاشكال بحيث تظهر كما يريد، كما يمكنه تكرار العملية بربط القماشة بأكثر من شكل وكذلك صباغتها بأكثر من لون لتمتزج الألوان مع بعضها وتظهر بشكل جميل.

تصنيف العقد والربط

يصنف العقد والربط على انه من طرق زخرفة القماش اليدوية، ويمكن استخدامه صناعيا عن طريق طبع قطعة واحدة من القماش، ثم مسحها ضوئيا (scan) وبعد ذلك معالجة الشكل على الكمبيوتر وتحويله الي تصميم طباعي يمكن طباعتها بكميات كبيرة.

كما تصنف طريقة العقد والربط على انها من طرق الطباعة (احد الاساتذة اخبرني بذلك والعهدة عليه)، وتصنف ضمن اساليب الطباعة لانها ليست صباغة لكامل مساحة القماش بل يتم تحديد اماكن التلوين، وكذلك يمكن ان تعتبر من طرق الصباغة بالمناعة حيث أنها تعتمد على منع الصبغة من الوصول الي أجزاء محددة من القماشة عن طريق ربط الأقمشة المراد زخرفتها بالخيط، ثم صباغته ليظهر الشكل المطلوب (المتوقع).

مراحل طباعة العقد والربط

  • تحضر الأدوات الأساسية المطلوبة وهي بوتاجاز وبعض الاوعية المعدنية، وحوض للغسيل، وخيوط للربط، ومقص وكذلك القماش والصبغة. كما يمكن استخدام الأحجار الصغيرة والاطباق والملاعق المعدنية لربط القماش عليها ليعطي اشكال متنوعة.
  • يوضع القماش في الاوعية المعدنية ويغلي في الماء مع صودا الغسيل لتنظيفه من أي زيوت او شحومات حتى لا تؤثر علي تقبل القماش للصبغة في المراحل التالية.
  • يربط القماش بالخيط المتين، او بشرائط من القماش ويمكن عقده حسب الحاجة، والموضوع يحتاج الي تجريب حتى يسهل توقع الشكل الناتج.
  • يغمس القماش في حمام الصبغة لمدة من 5-10 دقائق، قد تزيد او تقل، والاهم هو ان تصل درجة اللون في القماش الي الدرجة المطلوبة ثم يرفع من حمام الصبغة.
  • يرفع القماش ويوضع علي ورق جرائد ليمتص الصبغة والمياه الزائدة، وقبل تمام جفاف القماش يوضع في كيس بلاستيك ويغلق ويترك لمدة 24-48 ساعة.
  • يوضع القماش في حمام شطف وتفك وقتها الاربطة والخيوط، ثم يعصر ويترك ليجف على سطح مستوي ثم يفرد ويكوي.

الطباعة بالعقد والربط على الاقمشة طريقة جميلة جدا، وباستخدامها تظهر اشكال جديدة في كل مرة، وعندما يريد مصمم الأزياء استخدامها في عمله سيجد لها استخدامات عديدة مثلها مثل الطباعة والصباغة التقليدية، كما يمكن مزجها مع التقنيات الأخرى بطرق كثيرة، منها التطريز فوق اشكال الطباعة، او الرسم الحر باليد والفرشاة على حروف الشكل، وغيرها من الأساليب التي تضيف الي جمال الأزياء التي يصممها.

صباغة وايضا طباعة العقد والربط لأقمشة القطن تكون بالصبغات النشطة، وصباغة الاقمشة الحريرية تكون بالصبغات الحامضية، ويمكن الحصول عليها من مكتبات الفنون.

الكاتب: خالد الشيخ

avatar
مصمم ازياء مصري حاصل علي درجة الدكتوراة في تصميم الازياء، واعمل مدرس (دكتور) بكلية الفنون التطبيقية- جامعة حلوان- قسم الملابس الجاهزة، اكتب هنا في موقع فاشونايد، واعتبره ساحة للحوار حول كل ما يخص تصميم وتصنيع الازياء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعجبك الموقع؟

صفحتنا علي فيسبوك

تواصل معنا...

دورة تعليم تصميم الازياء

هل تبحث عن موضوع معين؟

اعضاء فاشونايد

في نهاية سنة 2011 انشأنا موقع فاشونايد، واليوم قد اكملنا 8 سنوات ونحن نكتب هذه المقالات الدورية للمساهمة في تعليم تصميم الازياء والنقاش الجاد حول صناعة الملابس الجاهزة أيضا، حتي يجد كل مصمم أزياء مكانا ليقرأ ويثقف نفسه ويتعلم الجديد، او حتي ليفيد الاخرين بتجاربه ويناقش معهم مشاكله ومشاكلهم، وندعوك لتصفح الموقع وقراءة المواضيع عن الموضة والازياء وغيرها من المواضيع التي تناقش صناعة الملابس ، والتي نتمني ان تعجبك وان تفيدك في عملك، وإذا أعجبك موضوع أو كان لديك استفسار يمكن التعليق على الموضوع، كما يمكنك استخدام خاصية البحث لإيجاد المواضيع التي تهمك.

الابتكار والتجديد هو روح هذه الصناعة وتقديم المنتجات المميزة والمختلفة هو جوهر عمل المصمم، وفي عالم الموضة يتطلب تصميم الأزياء مهارات في البحث عن الأفكار الجديدة وابتكارها، كما يتطلب ان يكون المصمم علي دراية بالسوق والمستهلك، والاهم ان يكون قادرا على تحقيق أفكاره فهو متمكن من طرق إعداد باترون الملابس ويمكنه اعداد باترونات الملابس التي يصممها، فهو يعرف ان تصميم الأزياء يظل مجرد فكرة اذا لم يتم تنفيذه فعليا

تصميم الازياء

تعليم تصميم الازياء

الفهوم العملي والواقعي لتصميم الازياء انه مهارة ابتكار الأفكار الجديدة التي تخدم المجتمع بتقديم ما يناسب ثقافته وعاداته ونمط الحياة فيه، كما يساعد علي إقامة المشروعات وتوفير فرص عمل للشباب بدلا من استيراد الملابس من البلاد الأخرى بكل تكاليفها وعيوبها،وتدور مواضيع فاشونايد حول الازياء ومفهوم التصميم وصناعة الموضة بشكل عملي واقعي وبالأسلوب الذي يساعد المصممين المبتدئين على العمل في صناعة الملابس وإنشاء بيوت ازياء مصرية عالمية، تهتم بقيمة الموضة النابعة من الثقافة، وتخدمها، وليس مجرد موضة تابعة تقلد ما يبتكره الأخرين

ولهذا نؤمن أن الموضة والازياء ضرورة لأي شعب واي ثقافة طالما أنها نابعة من ثقافة هذا الشعب، وتلبي احتياجاته وتفي بمتطلباته، كما نقدم من خلال الجمعية العربية دورات تعليم تصميم الازياء ودورات اعداد الباترون وكذلك دورات تعليم الخياطة للمبتدئين التي أفادت الكثيرين في تحقيق حلمهم، وساعدت الكثيرين علي تأسيس مشروع الملابس الجاهزة الناجح الذي أفاد أصحابه كما وفر فرص العمل لآخرين غيرهم.

نساعد المصمم علي النجاح

ومصمم الأزياء يستطيع تشغيل ماكينات الخياطة ويعرف الفرق بين كل مكنة والأخرى، وحتي ولو لم يكن مضطرا لتشغيلها بنفسه، كما انه يعرف أنواع الاقمشة والخامات التي تصنع منها، وكذلك الفرق بين صفات كل قماشة والأخرى، وقبل كل هذا مصمم الأزياء يمتلك ذوق راقي يعجب الناس، ويجتهد في عمله حتي يطور من ذاته فهو يعتبر تصميم الأزياء هوايته وعمله وليس مجرد وظيفة يؤديها مثل اي وظيفة اخري، فلا توجد حدود للنجاح في عالم الازياء.

لدينا فكر مختلف لاننا نعمل في مجال الموضة التي تتغير كل يوم وهذه هي طبيعتها مما يفرض علي مصمم الازياء أن يسعي بشكل دائم نحو تقديم الجديد والمبتكر، ومع مرور السنين تحولت الموضة إلى صناعة كبيرة يعمل فيها الألاف من مصممي الازياء ومعهم ملايين من العمال والفنيين لتقديم هذه المنتجات الجديدة إلى المستهلك. وبهذا أصبح التصميم هو المحرك الأساسي لهذه الصناعة، وإذا كان هناك نقص في تصميم الازياء في السوق المصري مما يعتبر مشكلة بالنسبة للمستهلك، لكنه يعتبر ميزة بالنسبة لصاحب مشروع الملابس الذي يسعي إلى تقديم منتجاته المتميزة فهذا هو الوضع المثالي لأي مشروع جديد يسعي للنجاح، ولكي يستطيع المصمم أن ينجح في تصميم ازياء تخدم المجتمع يحتاج إلى تجهيز نفسه بالمعرفة والمهارات الضرورية لتنفيذ تصميماته، ولهذا يوجد فرق كبير بين مصمم ازياء يرسم أشكال جميلة ومصمم اخر يعرف كيف ينتج منتجات جميلة، والتصميم إذا ظل محبوسا فوق الورقة ولم يتحول إلي منتج فلا قيمة فعلية له.